القائمة الرئيسية

الصفحات

السلس البولي مشكلة شائعة وغالبا ماتكون حرجة، لنتعرف على اسبابه وعلاجه !



السلس البولي urinary incontinence

تعريف بسيط: هو فقدان السيطرة على المثانة وخروج بول لا إرادي.

وهو مشكلة شائعة وغالبا ماتكون حرجة وخاصة لدى السيدات مما يتسبب في تقييد أنشطتهم والحد من تفاعلاتهم الاجتماعية.

يقسم إلى:

1-سلس بول بالجهد : ويخرج نتيجة التعرض لضحك او سعال او حمل ثقيل او تمارين رياضية.
2-سلس بول الحاحي : يحدث إلحاح مفاجئ وشديد للتبول متبوعًا بفقد لا إرادي للبول.
3-سلس البول بالإفاضة :تقطير بول متكرر أو مستمر نتيجة عدم تفريغ المثانة بالكامل.
4-سلس البول الوظيفي: يحدث بسبب اختلال بدني أو عقلي يمنع من الوصول إلى الحمام في الوقت المناسب. على سبيل المثال، إذا كنتَ تعاني من التهاب مفاصل حاد، فقد لا تكون قادرًا على فك أزرار سروالك بسرعة كافية.
سلس البول يعتبر عرضا وليس مرض ويمكن أن يحدث بسبب عادات يومية او نتيجة حالة مرضية كامنة 

سنتعرف لأسبابه حسب نوعه:

سلس مؤقت :

بعض المشروبات والأطعمة والأدوية قد تكون بمثابة مدرات للبول وتشمل:
  1. الكحول. 
  2. الكافيين. 
  3. المشروبات الغازية .
  4. الشوكولاتة.
  5. الفلفل الحار.
  6. الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من التوابل. 
  7. أدوية القلب وضغط الدم والمهدئات ومرخيات العضلات. 
  8. الجرعات الكبيرة من فيتامين ج.
  9.  بسبب حالة مرضية ك التهاب الجهاز البولي والإمساك.

سلس البول المستمر : فيحدث نتيجة حالة مرضية كامنة ك:

  1. الحمل والولادة.
  2. الشيخوخة.
  3. انقطاع الطمث واستئصال الرحم.
  4. تضخم أو سرطانة البروستات. 
  5. انسدادات نتيجة ورم.
  6. اضطرابات عصبية :كالتصلب المتعدد ،ورم دماغي او اصابة في العمود الفقري و... 

ولا بد من ذكر عوامل الخطر ومنها :

  • النساء أكثر عرضة للاصابة بها وخاصة سلس بالجهد.
  • زيادة الوزن ،التدخين والسكري.

التشخيص :

  1. يتضمن تحليل البول. 
  2. قياس البقايا بعد إفراغ البول. 
  3. وإجراءات أخرى كالأشعة.
ومن المهم معرفة نوع السلس حتى نحدد طريقة العلاج

العلاج :

 نلجأ في البداية لعلاج خفيف ك..

  1. تدريب المثانة : على محاولة الامتناع عن التبول لمدة 10 دقائق في كل مرة تشعر بالحاجة لذلك.
  2. تكرار إفراغ المثانة: اي التبول ثم الانتظار لبضع دقائق والمحاولة مرة أخرى.
  3. تحديد مواعيد الدخول للحمام:  اي دخولك كل ساعتين إلى أربع ساعات بدلاً من الانتظار لحين شعور بالحاجة إلى التبول.
  4. الإقلال من كمية السوائل و تجنب تناول الكحوليات أو الكافيين أو الأطعمة الحمضية.
  5. تخفيف الوزن.

وفي حال عدم الإستجابة نلجأ لعلاجات أخرى مثل: 

  1. استخدام الاستروجين الموضعي عند النساء.
  2. تمارين كيغل لتقوية عضلات قاع الحوض.
  3. دوائيا كأوكسيبوتينين.
  4. الكعكات المهبلية.
  5. قثطرة بولية في حال سلس بول بالإفاضة.
  6. وأخيرا الجراحة كتعليق عنق المثانة.

الوقاية :

تتم عبر الحفاظ على وزن صحي ،ممارسة تمارين كيغل، تجنب الكافيين والكحول، تناول المزيد من الألياف ،الابتعاد عن التدخين..

للقيام بتمارين عضلات قاع الحوض:

 تخيل أنك تحاول إيقاف مجرى البول الخاص بك وبعد ذلك:

اقبض العضلات التي سوف تستخدمها لإيقاف التبول واستمر لمدة خمس ثوان ثم استرخِ نفس المدة
 (إذا كان ذلك صعبا ابدأ بالإمساك لثانيتين واسترخ لثلاث ثوان) وافعل ذلك ثلاث مرات يوميا.

إعداد: د.صفا القاسم
هل اعجبك الموضوع :
شارك الموضوع و أرسله لمن تحب!

البحث:

Flag Counter
التنقل السريع في المقال